السبت، 27 يوليو، 2013

الشعر عارية تبقى عارية

الشعر عارية تبقى عارية
وليم لوجن

لا تفعل ما يفعله صغار المتسولين.

لا تحاول أن تجمِّل القصيدة. أنت لا تزين كعكة، كعكة.

لا تتصور أنك ابن القحبة الوحيد الذي يعاني، واكتب كما لو كنت كذلك.

إياك وأكل غداء غيرك. وبالأكل أعني السرقة. وبالغداء أعني الزوجة. وبالزوجة أعني الأسلوب.

لا تكن شرموطة لقالب مهما يكن.

لا تتصور أنك لو زيفت القالب أو راوغت التفعيلة فلن يلاحظ أحد. سيلاحظون وسيعرفون أنك أحمق. ولا تتصور أنه من المستحيل تزييف القالب. فلو أحسنت في هذا، سيتصورون أنك عبقري.

لا تتصور أنك لو أعلنت أنك طليعي فسيغفر لك هذا خطاياك.

لا تبك إذا لم تحصل على جوائز. انظر إلى الشعراء الذين حصلوا على بولتزر قبل خمسين عاما، انظر من منهم موجود، ومن غير موجود.

لا تتصور أنك حالة خاصة. قف في مكتبة وسط جميع الشعراء الذين ظنوا في أنفسهم العبقرية التي تتصورها في نفسك بحذافيرها.

لا توسِّع المسافات بين أبيات قصيدتك متصورا أنها هكذا أفضل. كل ما هناك أنها تشغل مساحة أكبر.

لا تتصور الندم ستة على ستة. الندم قصر نظر. والأمل استجماتيزم. والثقة عمى.

لا تتصور أن ما تقوله مهم. إنما طريقة قولك هي المهمة. أما ما تقوله فنفاية.

لا تتصور أنك بغير حاجة إلى القراءة. أنت تقرأ لتسرق. اقرأ أكثر، واسرق أفضل.

لا تتصور أن قصائدك جيدة لأن لها وقعا جميلا عند إلقائها. افحص أذنيك.

إياك أن تكتب قصيدة عن القصيدة.

لا تغازل الجمهور. فالجمهور حافل بالمدمنين، والمقزقزين، وأبناء أمس، ثم إنهم جميعا، وفي كل الحالات، سيسخرون منك طول الطريق إلى البيت.

لا تتصور أنك بالنجاح المبكر نجوت. انظر إلى أحباب النقاد قبل مائة سنة. انظر إليهم قبل عشرين.

إياك تتمنى لو كنت هناك. تمن لو كنت هنا.

لا تتصور أن بوسعك تجاهل النحو. أنت تحتاج النحو أكثر مما يحتاجك النحو.

إياك أن تأكل الفطيرة إن استطعت أن تمتلك الشوكة.

لا تحسب الجديد أفضل. لا تحسب الجديد ليس أفضل. لا تحسب، واقرأ. لا تحسب، واكتب.

الشعر عارية تبقى عارية.

إياك أن تكتب البيت الأول وأنت على علم بالأخير. خير القصائد ما ليس مكتوبا.

لا تكسر الشباك قبل أن ترى المنظر.

لا تتصور إن كانت لديك مخطوطتان أن لديك مخطوطتين. إنهما واحدة.

لا تأكل ما لا يفهم، فتخرأ ما لا يفهم.

لا تتصور الشعر دينا، الشعر أهم.




نشر الأصل هنا والترجمة هنا