الجمعة، 22 نوفمبر، 2013

أفكار سعيدة



أفكار سعيدة
 
دوشامب مع نتاج فكرته السعيدة


خطرت لي فكرة سعيدة بأن أثبّت إطار دراجة
على مقعد مطبخ وأشاهده يدور.
 دوشامب


خطرت لي فكرة سعيدة بأن أعلّق بعض الكواكب الزرق في الهواء وأشاهدها تتخبط.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن أضع حصاني النحاسي الصغير على الرف فنحملق في أحدنا الآخر طول المساء.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن أخلق خواء في ذاتي،
ثم أقول إنه طبيعي،
ثم ما فوق طبيعي.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن ألفّ وشاحا أزرق على رأسي وأدور.

خطرت لي فكرة سعيدة بأنه في مكان ما ولد طفل لا يشبه في شيء هيلانة أو يسوع فيما عدا تغيير كل شيء.

خطرت لي فكرة سعيدة بأنني ذات يوم سوف أعثر على اللذة والعقاب، فأعرفهما وأحسهما
وحتى ذلك الحين لا يكون ثمة بأس من الادعاء.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن أقول إني سعيدة.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن الكلب الذي يحفر في الفناء قبيل الفجر إنما يدس أنفه عميقا في حياة العفن.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن ما لا أفهمه أكثر حقيقية مما أفهمه،
ثم فكرة أسعد بأن أقحم نفسي في حذاء مخملي أزرق.

خطرت لي فكرة سعيدة بأن أطلي الزجاج العاكس بالأزرق وألقي التحية على روحي الزرقاء. هالو يا روحي الزرقاء هالو.
كانت أسعد فكرة خطرت لي.

من كتابها الصادر في 2013 بعنوان Incarnadine.